في تصنيف ازواج السعوديات بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
عُدل بواسطة
نصيحة ... لا تنقل كفالتك على زوجتك !!!

بالرغم من إيجابية القرار ( رقم 406: الموافقة على الترتيبات الخاصة بأولاد المواطنة السعودية من غير السعودي) الذي يحل عدة مشكلات و يسهل كثير من التعاملات لأبناء السعوديات، والذي يشمل أيضا زوج المواطنة، حيث أنه يمكن للزوج أن ينقل كفالته على زوجته و بالتالي يصرح له بالعمل في القطاع الخاص بدون نقل كفالة، واحتسابه بموظف سعودي بالنسبة لمكتب العمل، إلا أنه على الأقل في حديث النفس تتبادر إلى الذهن مجموعة أسألة حول مدى النفع المترتب على نقل الكفالة على الزوجة، و مدى تأثيره على الحياة الزوجية حاضرا و مستقبلا، وماذا اذا حدث انفصال، وماذا إذا قدر الله و توفت الزوجة، بل أننا نسمع بعض الأحيان نصيحة من الغير توحي بأن النقل على الزوجة قد يضر على مستوى التعاملات الأسرية (هل الزوج مقيم أم قيّم؟)، أو قد يقال على الأقل ليس هناك ميزة جديدة للزوج في حالة أنه ليس هناك مشاكل مع الكفيل الحالي، فكيف نتعامل مع هذا التفكير:

الماضي و الحاضر ..

المملكة العربية السعودية حفظها الله وضعت هذا القرار كتسهيل و تمييز لزوج المواطنة السعودية و أبنائها في كل المجالات تقريبا، في التعليم، الصحة، العمل، الخروج و العودة، و غيره ... فالقرار يقصد تحسين حال الأسرة بالكامل عن ما كان عليه في الماضي، فلماذا لا نتمتع بالحاضر خوفا من المستقبل؟

المستقبل ..الإنفصال .. الوفاة ..

إن شاء الله الزواج مستقر ومستمر في الأصل، و في الواقع لا يوجد شيئ مضمون، لا الزوجة، و لا العمل، و لا الإقامة، و لا حتى الحياة، و لكن تفائلوا بالخير تجدوه. (نهتم و لا ننهم بالمستقبل)

و إذا قدر الله و حصل انفصال أو وفاة للزوجة، فما أغلق الله على عبد بابا بحكمته، إلا و فتح له أبوابا برحمته. فالله أعطى، والله أخذ، والله عليه العوض، آنذاك نفكر فيما هو التالي ... و تستمر الحياة.

وبالنسبة للأبناء و بموجب شهادات الميلاد المذكور فيها اسم الأم و جنسيتها فنرجوا أن يستمرو في نفس الوضع "إبن مواطنة" لأنه لكل إنسان أما واحدة فقط.

ماذا بعد من تحسينات ..

يستحسن حاليا تعديل بعض الصيغ في الإقامة (لتحسين المعنى و المظهر) و درءا للتعليقات كما يلي :

1 - أن لا يسبق عبارة "زوج مواطنة" كلمة: المهنة، لأنها ليست مهنة.
2- أن لا يسبق إسم الزوجة عبارة "صاحب العمل" لأن العلاقة بين الطرفين ليست كذلك.
3- أن يكون تجديد الإقامة كل خمس سنوات، و ليس فقط سنتين، لأن ذلك يتطلب تحديث المعلومات في المدارس للطلاب، وتحديث حسابات البنوك لعدم تجميدها، وغير ذلك.

- أعجبتني فكرة أن يكون هناك كرت عائلة من الأحوال المدنية بإسم الزوجة و يضم الزوج و الأبناء.

- نتمنى منح الجنسية للأبناء عند بلوغ 18 سنة، حتى لو كان ذلك بمنحة من المقام السامي.

- أما إذا كان للزوج نصيب في أن يحصل كذلك على الجنسية السعودية بموجب شروط و مميزات تراها لجان متخصصة و معينة من قبل وزارة الداخلية، فهذا هو الحل الجذري، وهذا ليس غريبا على المملكة العربية السعودية و قيادتها الحكيمة و الكريمة.

وفي الختام أقول : نصيحة .. أحصل على إقامة (زوج مواطنة)

سؤالي للجميع: كيف يمكنك تصحيح أو تحسين هذا المقال؟

مهندس/ عبدالمجيد الغزالي
زوج مواطنة
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط) 1 إبلاغ إساءة
هذا التعليق هو بمثابة رد على جميع من تفاعل مع المقال: أحسنتم جميعا و بارك الله فيكم، و أشكركم على دعمكم لمنهجية التفكير الإيجابي، و المساهمة في رفع شأن هذه الفرصة التي يشكر في الحقيقة من وفرها لنا، و هكذا نريد من الجميع المشاركة في نشر الوعي بالحوار و الكلام الهادف كما لا نريد أن نلوم أحد أو نشتكي من أحد أو نتذمر من شيء أو نزعّل أحد. فكلنا يتفق على إيجابية القرار، فلنحسن الإستفادة منه و لنسعى لتحسين أوضاعنا، و لنثبت للجميع أننا مجتمع خلوق، متعلم و مثقف، نستطيع أن نكون لبنات ذهبية في بناء صرح المملكة العربية السعودية، بلاد الحرمين الشريفين و قبلة المسلمين، المحبوبة بالفطرة، و أن نكون كذلك سفراء مشرفين لأوطاننا الأصلية، والحمد لله على نعمة الإسلام، و الحمد لله على نعمة الأمن و الأمان.
بواسطة مستخدم جديد (35.1ألف نقاط)
السﻻم عليكم
ارجوا اضافة مواضيع التالية ايضا للمناقشة
1- كيفية السفر الى دول الخليج بمهنة زوج مواطنة وحصول التاشيرة اذا كان السفر بدون مرافقة الزوجة
2- استئجار  سيارة  او فتح حساب بنكي
الخ
بواسطة مستشار أول (529ألف نقاط)
اول شي. ...نصيحه لا تنقل كفاله علی زوجتك ....واخر شي نصيحه احصل علی اقامه زوج مواطنة ......ماعرفت وش النصيحه بارك الله فيك
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
بارك الله فيك ... جملة "نصيحة ... لا تنقل كفالتك على زوجتك" سمعناها مرارا و تكرارا و قد أثرت على البعض و علي أنا شخصيا، و هذا ما دعاني إلى المشاركة بالموضوع، و استخدمت هذه الجملة كعنوان فقط لهذا المقال ... و لكن محتوى المقال هي النقاط و الأفكار التي ساعدتني في فهم الموضوع و إدراك الواقع حول القرار، تريح البال من الأفكار السلبية و التي بعضها قد يكون صحيحا، أنا نقلت على الزوجة وأنصح بذلك.
كتبت هذا الموضوع قبل سنة، و دعوت فيه إلى بعض التحسينات، تحقق بعضها و الحمد لله، و الله يصلح الأحوال.

6 إجابة

+2 تصويتات
بواسطة مستشار أول (17.6مليون نقاط)
عُدل بواسطة
مرحبا استاذ عبدالمجيد .. اقتباس ( و في الواقع لا يوجد شيئ مضمون، لا الزوجة، و لا العمل، و لا الإقامة، و لا حتى الحياة،) واضيف اليها حتى الكفيل العادي او الشركه كمان ليسو مضمونين والكل ممكن يموت مو الزوجه بس المهدده بالموت والشركة كمان ممكن تقفل وفي كل الأحوال سيترتب نفس الإجراء البحث عن كفيل جديد المفاضله ليست في من الكفيل المفاضله في الغاء الكفاله من اولها لأخرها ..!! زوجتك او امك عقلية يسهل التعامل معها وفي الأخير هم أهلك في تحملهم اجر وفي الإحسان لهم اجر .. اما الكفيل العادي او المنشأه او الشركه فين وفين تلاقي عقليه متفهمه لك في سفرك في روحتك في سيارتك في متطلباتك الشخصيه اللي لابد تاخذ فيها اذن الكفيل او خطابه اللي ماله اي علاقه في حياتك الشخصيه ..!! الكفيل يتعدى كونه علاقه تعاقديه للعمل 8 ساعات الى التححكم في أدق تفاصيل حياتك بموجب النظام .. ( انصح الكل بنقل كفالته على امه او زوجته ) والقادم اجمل بإذن الله ..
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
وهو كذلك، القادم أجمل إن شاء الله، شكرا لك، برجاء قراءة تعليقي على سؤالي، و الذي هو بمثابة الرد على الجميع.
+1 تصويت
بواسطة مستشار أول (288ألف نقاط)
عُدل بواسطة
أنا أهنيك وأنا معاك بس للأسف كثير من الرجال ليسوا برجال يلهثون وراء حلم ليس بمشرف ولو علموا حقيقة الأمر لرفضوا الموضوع وأرسلوا رساله واضحه أن من بنّد بنود زوج المواطنه وإبنها لايمثل إلا نفسه ورؤيته العنجهيه التي تتمرقها نوع من الإستعباد الجاهلي وكان أجدى أن يتم إفهام الزوجات والأبناء أن هذا الأمر مرفوض تماما وفسر لهم حيثيات الرفض من جميع أوجهه وأكثر ما جعبني أنك ذكرت المهن : إبن مواطنه - زوج مواطنه فعليا ليس مقيّمه كمهنه ! بل إن زوج المواطنه وظيفيته ليست مهنيه تباع وتشترى مثله مثل إبن المواطنه : فهو فلذة كبدها كيف أصبح مهنه أن يكون إبن لها ؟ وعتبي على بعض أبناء المواطنه أنهم بعد القرارات الخاص بزوج وإبن المواطنه أصبجوا يتعرون من آبائهم وكأن الآباء خدم والحقيقه عكس ذلك فهو من أنبتك في هذه الحياه وأصبحت بنعمته إبن لمواطنه ! وأضيف على ماسردته أخي عبدالمجيد يستحسن وهو الأفضل في الوقت الحالي أن يتم إزالة مسمى ( المهنه ) و ( صاحب العمل ) في الإقامه الحاليه لهم تجنبا لأي أمر هوا مشبوه مثل ما سردنا بعاليه في هذا الشكل نضمن الحقوق الأسرية والإنسانيه بعيدا عن الإستعباد بشتى أنواعه حتى يتم النظر في هذا الموضوع بشكل جذري وإستصال السرطان من بنود التنظيمات الجديده المقيته
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
شكرا لك، برجاء قراءة تعليقي على سؤالي في الأعلى، و الذي هو بمثابة الرد على الجميع.
+1 تصويت
بواسطة مستشار أول (288ألف نقاط)
0 تصويتات
بواسطة مستشار أول (360ألف نقاط)
كلام جميل وسليم للغاية .. لكنني أقول .. من المعروف أن كثير من القرارات التصحيحية يتبعها كثير من المشاكل أثناء تطبيقها ومع أنني أرى ان القرار هو خطوة إيجابية نحو حل مشكلة الأبناء والأزواج إلا أنني لا أرى فيه إلا مرحلة مؤقتة طالت او قصرت تتبعها مرحلة تصحيحية أشمل نحو التجنيس. أما ما يصاحب هذا القرار من مشاكل جانبية، فهنا يأتي دورنا نحن الابناء والأزواج في حلها بمخاطبة الجهات المعنية ومراسلتهم بهذا القرار والعمل على تفعيله حتى أقصى درجة ممكنة. أذكر مثالا .. أواجه مشكلة مع ضم الأبناء إلى بوليصة تأمين الشركات ومساواتهم بالسعوديين، لذلك عمدت إلى مراسلة مجلس الضمان الصحي وقد فاتحتهم بالموضوع وأبدوا تفاعلا إيجابيا بما يحويه قرار مجلس الوزراء 406 وها نحن في طريقنا للوصول إلى حل جذري يساوي الأبناء والأزواج بالسعوديين والله الموفق. وأخيرا أقول إنني مع نقل الكفالات إلى الأم أو الزوجة ومع المناضلة في طلب مزيد من الصلاحيات من جميع الهيئات والمؤسسات الحكومية التنفيذية.
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
أتفق معك في هذه الرؤية، شكرا لك، برجاء قراءة تعليقي على سؤالي في الأعلى، و الذي هو بمثابة الرد على الجميع.
0 تصويتات
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
أحب أن أشكر الجميع على المشاركة بالرد أو حتى الإكتفاء بالقراءة، فبعد يومين من كتابة هذا المقال، وبعد أن تم قراءته من أكثر من 220 شخص، يتبين لي سلامة الحوارات التي كانت حبيسة النفس، ثم حبيسة جهاز الكمبيوتر الخاص بي منذ بداية هذا الأمر، ولكني آثرت أن أشارككم و أستعين بأخوتي الأعضاء وأستشيرهم فيها حيث أننا كلنا معنيين بهذه الفرصة و الخطوة الإيجابية، والحمد لله أنا أشعر الآن بمزيد من الإرتياح ولعلكم كذلك.
0 تصويتات
بواسطة مستشار أول (360ألف نقاط)
المقال جميل وشامل و يلقي الضوء على العقبات المصاحبة لقرار 406 .. لكن إن أحببت نشر هذه المقالة في المدونات و غيره فأنصحك بتغيير عنوان المقالة لتشمل الأبناء والأزواج ولتعكس السلبيات المصاحبة لعدم تطبيق القرار بشكل شمولي. أما نصيحة عدم النقل عى الزوجة أو الأم فأتوقع أنها ليست في محلها مائة المائة لأننا كلنا بحاجة إلى هذا وأتوقع لو تخللي العنوان مثلا: # قرار 406 وماذا ينتظرنا من عقبات # أو # تحديات ترهق ابن و زوج المواطنة تذهب بإيجابية قرار 406 # وغير ذلك .. هذا مجرد اقتراح وشكرا على تلك المقالة.
بواسطة مستخدم جديد (21.1ألف نقاط)
عُدل بواسطة
أشكرك مرة أخرى أخي : أبو لين
العنوان وضعته أنا فقط كعنوان .. و إنما أقصد به ما قد نسمعه من حديث النفس و من الآخرين، وكذلك ليكون العنوان ملفتا للإنتباه.
لكن الموضوع كله يركز على إبطال هذه النصيحة، كما أكدتم ذلك بالردود.
فقط أحببت ذكر واقع الأمر، و ركزت تفكيري على مستقبل أفضل.
ولكن طالما أنك وقد نبهتني أنه قد لا يفهم القصد، فلقد أضفت في الختام جملة "نصيحة .. أحصل على إقامة (زوج مواطنة) "
مرحبًا بك إلى مجتمع أبناء السعوديات سؤال وجواب ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

13.5ألف أسئلة

25.7ألف إجابة

30.8ألف تعليقات

16.9ألف مستخدم

...